رسالة الأخبار ‒ سبتمبر ٢٠١٦

boursiers

أيّها الأعزّاء،

انضمّ العديد من الإخوة إلى دير القاهرة خلال شهر سبتمبر. الأخ أمير ججي (العراق) حاصل على دكتوراه في العلوم الإسلاميّة من جامعة ستراسبورغ ومتخصّص في الشيعة. الإخوة لوك باردر (الولايات المتّحدة)، بول أكبومييه (نيجيريا)، بيار ماري نيانج (السنغال)، وتوفيق يونس (باكستان)، وهم سوف يقضون فترة خمس سنوات لتعلّم اللغة العربيّة والعلوم الإسلاميّة، وبذلك ينضمّون إلى الأخ سونيل تركي (الهند) الّذي بدأ هذه الدراسة السنة الماضية. كذلك الأخ ماتيوس دومنجس دا سيلڤا (البرازيل) الّذي يعدّ رسالة دكتوراه في الفلسفة الإسلاميّة، وأخيرًا باحث ا بعد الدكتوراه في الفلسفة الإسلاميّة وهو إيريك  ڤان ليت (هولندا).

لمواجهة المأساة السياسيّة والثقافيّة والإنسانيّة والدينيّة الّتي تجتاز عالمنا اليوم، وجدنا أنّه من الضروريّ جدًّا أن يتمّ تكوين جادّ، وخاصّةً في العلوم الإنسانيّة: التاريخ والفلسفة وعلوم الدين وعلم الاجتماع والاقتصاد والسياسة وعلم النفس واللغويّات والآداب… الضعيفة جدًّا في العالم العربيّ بشكلٍ عامّ.

محاضرات

من يوم ٨ إلى١٠ سبتمبر، شارك الأخ جون درويل في مؤتمر «تأسيس اللغويّات العربيّة ٤: تطوّر النظريّة من القرن الثامن إلى القرن الرابع عشر الميلاديّ» والّذي كان برعاية جامعة جنوّة بإيطاليا.

من يوم ٢١ إلى ٢٩ سبتمبر، أعطى الأخ أدريان كانديار سلسلة محاضرات في فرنسا حول كتابه فهم الإسلام (باريس، ٢٠١٦).

بيت الباحثين

تشرّفنا خلال شهر سبتمبر بالاستقبال في بيت الباحثين للأستاذ / أمين البراهيميّ، طالب دكتوراه في جامعة ماك جيل في مدينة مونتريال الكنديّة والأستاذ / أحمد عبد الرحيم، باحث مستقلّ.