أيّها الأعزّاء،

يستحقّ أحد الكتب الّتي اقنيناها هذا العام من معرض الكتاب أن نشير إليه بشكلٍ خاصّ. نتحدّث هنا عن إصدارٍ جديد من كتاب أنساب الأشراف لمؤلّفه أحمد بن يحيى البلاذريّ (ت ٨٢٩/٢٧٩؟) وهو عبارةٌ عن موسوعة للسيرة النبويّة والمسلمين الأوائل. تتوفّر إصداراتٌ أخرى لكن هذا الإصدار يرمز إلى كلٍّ من المأساة الدائرة في الشرق الأوسط وشجاعة بعض الباحثين وتصميمهم. بالرغم من نشر المجلّد الثاني فحسب في عام ١٩٩٦ لكنّ الناشر، محمود الفردوس العظم، واصل عمله في سوريا وقام بنشر المجلّدات الاثني عشرة في عام ٢٠٠٢. ومع ذلك لم تظهر هذه المجلّدات إلّا اليوم بعد مرور عشرين عامًا على طباعتها والاحتفاظ بها في أقبية سوريا.

دعوة للترشّح

يسرّ المعهد الفرنسيّ للآثار الشرقيّة والمعهد الدومنيكيّ الإعلان عن عرضهما المُشترك للحصول على منحة الدكتوراه لمدّة عام في القاهرة في الفترة من سبتمبر ٢٠٢٠ إلى أغسطس ٢٠٢١ وذلك في المجالات التالية: الفلسفة وعلم الكلام والنحو. اضغط هنا للحصول على المزيد من المعلومات باللغة الفرنسيّة… (الموعد النهائيّ للتقديم هو ٣٠ أبريل ٢٠٢٠).

سمينارات المعهد

في يوم ١١ فبراير قام السيّد/ أدريان دي چارمي، طالب دكتوراه في جامعة السوربون الفرنسيّة وحاصل على منحة دكتوراه مشتركة بين المعهد الدومنيكيّ والمعهد الفرنسيّ للآثار، بعرض موضوع «قراءةٌ أوّليّة لكتاب ’’قرآن المؤرّخين‘‘ (باريس، ٢٠١٩)». يرى الباحث جيوم دي، أحد المشرفَيْن على هذا الكتاب مع الباحث محمّد علي أمير معزّيّ، أنّ النصّ القرآنيّ معقّدٌ ومركّبٌ حيث إنّه ليس بعملٍ لرجلٍ واحد ولا بكتابٍ مغلق بل مجموعةٌ مفتوحة من النصوص تمّ بناؤها تدريجيًّا بالحوار مع السياق التاريخيّ الخاصّ بنهاية العصر القديم. اضغط هنا لقراءة تقرير السمينار…

في يوم ٢٣ فبراير عُقدتْ الحلقة الرابعة من سمينار المنهجيّة لطلّاب جامعة الأزهر الشريف الناطقين باللغة الفرنسيّة وذلك في إطار مشروع «أدوات». أدار الأخ/ عمّانوئيل بيزاني هذه الحلقة الدراسيّة، وقد ركّز خلالها على كيفيّة التعامل مع أعمال مؤلّفي التراث العربيّ بمعنى: كيفيّة التحقّق من نسبة عمل معيّن إلى المؤلّف، وكيفيّة تحديد التسلسل الزمنيّ لأعمال المؤلّف، وكيفيّة كتابة معجم خاصّ بالمؤلّف.

المحاضرات

في يومي ٦ و٧ فبراير شارك الأخ/ ريمي شينو في ندوةٍ بعنوان «هل محكوم على الأديان أن تظلّ مُتعارضةً إلى الأبد؟». نظّم هذه الندوة معهد علوم الأديان ولاهوتها في باريس وكان ذلك تحت إشراف الأخ/ عمّانوئيل بيزاني. أعطى الأخ/ ريمي شينو محاضرةً بعنوان «المناقشة كأداة لتجاوز عدم قابليّة اللغات للمقارنة»، وألقى الأخ/ عمانوئيل بيزاني محاضرةً بعنوان «التفكير في التعدّديّة الدينيّة مع كريستيان دوكوك».

في الفترة من ١١ إلى ١٦ فبراير شارك الأخ/ دنيس هالفت في «مدرسة القيادة ٢٠٢٠» في مدينة بوسطن الأمريكيّة. يتوفّر برنامج للمنح الدراسيّة خاصّ بالعلماء والباحثين الناطقين باللغة الألمانيّة سنويًّا وذلك من قبل المنظّمة الألمانيّة للباحثين. يدعّم هذا البرنامج مهارات القيادة والتواصل ويساعد الدارسين على تطوير حياتهم العمليّة.

في يوم ١٣ فبراير ألقى السيّد/ دومينيك أڤون محاضرةً بعنوان «لبنان: الدولة والطوائف ما بين ١٩٢٠‒٢٠٢٠» وذلك في معهد العلوم السياسيّة بمدينة رين الفرنسيّة.

في يوم ١٥ فبراير أدار الأخ/ چون درويل يوم عمل لمجموعة سكّة معارف الّتي يركّز برنامجها هذا العام على منهجيّة البحث في العلوم الإنسانيّة. وقام بعرض موضوع منهجيّة البحث في مخطوطات النحو العربيّ.

في يوم ١٦ فبراير ألقتْ السيّدة/ آن بنديكت هوفنير، الصحفيّة في جريدة «لاكروا» الفرنسيّة والعضو في مجلس جمعيّة أصدقاء المعهد، محاضرةً حول موضوع «كيف يمكن لجريدةٍ كاثوليكيّة أن تتحدّث عن الإسلام؟». كانتْ السيّدة/ آن بنديكت هوفنير مسؤولةً لمدّةٍ طويلة عن تغطية أخبار الإسلام في جريدة «لاكروا» الكاثوليكيّة وكان عليها تطوير قواعد للعمل خاصّة بها. اضغط هنا لقراءة التقرير باللغة العربيّة ولسماع المحاضرة باللغة الفرنسيّة…

في يوم ٢٧ فبراير ألقى الأخ/ عمّانوئيل بيزاني محاضرةً بعنوان «الانتحار في الإسلام: أبو حيّان التوحيديّ وأحمد بن يعقوب مسكويه في ضوء التراث الإسلاميّ» وذلك في إطار دبلومةٍ جامعيّة عن «علم الانتحار» من جامعة باريس ديكارت.

في يوم ٢٧ فبراير شارك السيّد/ دومينيك أڤون في ندوةٍ بعنوان «علماء مصريّون وأقباط في نهاية القرن الثامن عشر وبداية القرن الحادي والعشرين الميلاديّين» والّتي نظّمها معهد علوم الأديان ولاهوتها في باريس.

معرض القاهرة الدوليّ للكتاب

كما هو الحال في كلّ عام كان معرض الكتاب حدثًا مهمًّا في حياة المعهد. تمّ تنظيم المعرض بشكلٍ هائل تمامًا مثل العام السابق وكان الناشرون من العالم العربيّ على موعد هناك. لقد اشترينا أكثر من ألف عنوانٍ أي أكثر من العام الماضي بنسبة ٣٠٪ بمبلغ إجماليّ قدره أربعة عشر ألف يورو. اضغط هنا للاطّلاع على قائمة بأحدث مقتنياتنا من الكتب والّتي يتمّ فهرستها شيئًا فشيئًا… (انظر الصورة أعلاه).

الندوات

في يوم ١٨ فبراير أدار الأخ/ أدريان كانديار دائرةً مستديرة خلال ندوةٍ بعنوان «من حرّيّة العبادة إلى حرّيّة الدين والمُعتقد» والّتي نظّمتْها السفارة الإيطاليّة بالقاهرة.

في الفترة من ٢٠ إلى ٢٢ فبراير شارك الأخ/ أمير ججي في ورشة عمل في بيروت حول «مستقبل المسيحيّين في الشرق الأوسط: نحو ميثاقٍ كنسيّ عالميّ».

دائرة مستديرة

في يوم ٢٥ فبراير شارك السيّد/ دومينيك أڤون مع السيّدة/ ماتيلد فيليب جاي ودانيال مولينيه وچان ماري جوليت في مائدةٍ مستديرة حول موضوع «حرّيّة الضمير: تاريخه كمفهوم وكحقّ» وذلك في الجامعة الكاثوليكيّة بمدينة ليون الفرنسيّة.

تدريب

في يوم ١١ فبراير بدأ تدريب طالبَيْن من الجامعة الأمريكيّة الأوّل من قسم الحضارات العربيّة والإسلاميّة والآخر من مركز دارسة اللغة العربيّة في الخارج. يُعدّ هذا التدريب على الفهرسة المرجعيّة جزءًا من برنامج دراستهم. وسوف يركّز المتدرّبان على مؤلّفي عصر النهضة.

الزيارات

في يوم ٣ فبراير استقبلنا وبكلّ فرح سيّدنا/ پاسكال جولنيش، مدير عامّ المؤسّسة الكاثوليكيّة الفرنسيّة «خدمة الشرق».

في يوم ٥ فبراير استقبلنا السيّد/ محمّد الفريح، مدير قسم النشر في مؤسّسة العبيكان بالرياض والّذي جاء لبحث إمكانيّة التعاون بيننا.

في يوم ١٠ فبراير استقبلنا على الغداء السيّد/ عمّانوئيل باريس، مدير مكتب وكالة الأنباء الفرنسيّة فرانس برس بالقاهرة.

في يوم ١٢ فبراير استقبلنا على العشاء السيّدة/ إليونور سيلار، باحثة متخصّصة في مخطوطات القرآن الكريم ومصحف صنعاء بشكلٍ خاص.

في يوم ١٣ فبراير استقبلنا السيّدة/ كاترين مورين ديسايي، رئيسة مجموعة الصداقة المصريّة الفرنسيّة بمجلس الشيوخ وكان بصحبتها وفدٌ من أعضاء مجلس الشيوخ الفرنسيّ.

في يوم ١٣ فبراير استقبلنا السيّد/ چيم دراميّ، مدير معمل أبحاث الدراسات الإسلاميّة بالمعهد الأساسيّ لإفريقيا السوداء في العاصمة السنغاليّة داكار والّذي جاء لبحث إمكانيّة التعاون بيننا.

في يوم ١٤ فبراير استقبلنا مجموعةً من المعلّمين بالمدرسة الفرنسيّة الّذين جاؤوا للتعرّف على المعهد.

في يوم ١٩ فبراير استقبلنا السيّد/ رامون چيل كاسارس، سفير إسبانيا لدى مصر.

في يوم ٢٥ فبراير استقبلنا على الغداء السيّد/ يانيس نويهوف باناجيوتيديس، أستاذ الدراسات البيزنطيّة بجامعة برلين الحرّة.

في يوم ٢٨ فبراير استقبلنا السيّد/ دانيال كينيتز والسيّد/ بوريس ليبرنز، الباحثان في جامعة لايبتزك الألمانيّة والمشاركان في مشروع المكتبة العربيّة والّلذان جاءا لبحث إمكانيّة التعاون بيننا.

بيت الباحثين

خلال شهر فبراير استقبلنا وبكلّ فرح في بيت الباحثين السيّدة/ مونيكا شونليبر والآنسة/ چوچانّا تشوربا، طالبتَيْ دكتوراه بمعهد ابن سينا لدراسات الشرق الوسط بالمجر؛ والسيّد/ ياخم شنكيچيك، طالب دكتوراه بجامعة كارلوڤا بمدينة براج التشيكيّة.

إصدارات

برجاء الضغط هنا لتسجيلكم أو إلغاء تسجيلكم في رسالتنا الإخباريّة. إذا كنتم تودّون استقبال دعواتنا لحضور الندوات، برجاء وضع العلامة على المربّع المقابل.