رسالة الأخبار — مايو ٢٠١٩

أيّها الأعزّاء،

في الفترة من ١ إلى ٥ مايو، نظّم معهد الدراسات الدومينيكيّ في إسطنبول برئاسة الأخ / كلاوديو مونچيه ندوةً دوليةً خصّصتْ لمفهوم القداسة في الإسلام وفي المسيحيّة (انظر الصورة أعلاه). الآباء الدومنيكيّون موجودون في تركيا منذ القرن الثالث عشر الميلاديّ يخدمون بشكلٍ أساسيّ المجتمعات المسيحيّة الكاثوليكيّة الشرقيّة. منذ عدّة سنوات وهم يعملون على تطوير برنامج متعدّد الثقافات والأديان عن طريق الحوار على المستوى الأكاديميّ مع المجتمع التركيّ. من المؤكّد أنّ رؤيتنا المشتركة بشأن الحوار بين الأديان وبين الثقافات ستتيح لنا العديد من الفرصة للعمل معًا في السنوات القادمة. نتمنى لكم جميعًا عيد فطر مباركًا!

الندوات

في الفترة من ١ إلى ٥ مايو نظّم الأخ / كلاوديو مونچيه والأخ / لوقا ريفاتي في إسطنبول ندوةً حول مفهوم القداسة في الأديان كعتبةٍ بين الله والبشر. أظهرتْ المناقشات بين المشاركين المسيحيّين والمسلمين أنّ القداسة هي مفهومٌ ديناميكيّ له بعدٌ متعلّق بالانفصال آخر متعلّق بالحضور ولا يقتصر على المجال الدينيّ. كما شارك في هذه الندوة الأخ / عمّانوئيل بيزاني والأخ / سونيل تركي.

في الفترة من ١١ إلى ٣١ مايو نظّم السيّد / جيوم ديڤو في بيت بيروت معرضًا بعنوان «هويّتك حبرٌ على ورق». وفي هذا السياق نظّم ندوةً يوم ٢٠ مايو بنفس العنوان أعطى خلالها محاضرةً بعنوان «منطق الهويّة المنغلقة على نفسها وموت الفلسفة».

المحاضرات

في يومي ٢ و٣ مايو أعطى الأخ / إميليو بلاتّي محاضرةً بعنوان «من جرجس كَراف إلى سيدني غريفث: العمل تراث العرب المسيحيّين» وكان ذلك خلال ندوةٍ بعنوان «مدرسة بغداد الفلسفيّة في القرنين العاشر والحادي عشر الميلاديّين» والّتي نظّمتْها جامعة القديس يوسف والجامعة الأمريكيّة ببيروت.

في يوم ١٠ مايو أعطى الأخ / عمّانوئيل بيزاني محاضرةً بعنوان «ما هو الحوار بالنسبة لموريس بورمانس؟ وذلك خلال يومٍ دارسيّ بعنوان «موريس بورمانس، قدوة الحوار المسيحيّ الإسلاميّ» والّذي نظّمه مركز دراسات الثقافات والأديان في الجامعة الكاثوليكيّة في مدينة ليون الفرنسيّة.

في الفترة من ١١ إلى ١٩ مايو، أعطى الأخ / أدريان كانديار عدّة محاضرات في شمال إيطاليا حول موضوع كتابه فهم الإسلام، أو بالأحرى، لماذا لا نفهم عنه شيئًا (٢٠١٦) وحول موضوع مسرحيّة بیار ومحمّد (٢٠١٨) وذلك بمناسبة ترجمة هذين الكتابين إلى اللغة الإيطاليّة هذا العام ٢٠١٩.

في يوم ١٣ مايو أعطتْ السيّدة / كاترين ماير جوان محاضرةً في باريس حول موضوع كتابها رحلةٌ إلى صعيد مصر: القساوسة الأقباط الكاثوليك (٢٠١٩). اضغط هنا للاستماع إلى المحاضرة… (بالفرنسيّة).

في يوم ١٨ مايو أعطى الأخ / عمّانوئيل بيزاني محاضرةً بعنوان «الحوار مع الإسلام. ما بين الاحترام والاختلاف»، وذلك خلال ندوةٍ في ذكرى اللاهوتيّ الأرثوذكسيّ «أوليڤييه كليمان» الّتي نظّمها معهد سان سرچ في باريس.

اللقاءات

في يوم ٤ مايو أجرتْ السيّدة / كيارا بيلليجريني من مجلّة «الواحة» لقاءً مع الأخ / چون درويل حول موضوع تجديد الخطاب الدينيّ في مصر. اضغط هنا لقراءة الحوار باللغة الإيطاليّة…

في يوم ٢٤ مايو أُجري لقاءٌ مع السيّد / دومينيك أڤون حول موضوع «السلطات السنّيّة المعاصرة وتحدّي التراث الإسلاميّ» وكان هذا اللقاء في إطار ورشة عمل بعنوان «الأديان: ممارسات ونصوص وسلطات». اضغط هنا لمشاهدة اللقاء باللغة الفرنسيّة…

لجنة تقييم الأطروحات

في الفترة من ٢۹ إلى ٣١ مايو شارك الأخ /  عمّانوئيل بيزاني كعضوٍ في لجنة تقييم الأطروحات المقدّمة للحصول على شهادات معهد الموافقة بمدينة الرباط بالمغرب.

رحلة دراسيّة

في الفترة من ١٦ إلى ١٩ مايو سافر الأخ / رنيه فنسان دو جرانلونيه إلى المركز الفرنسيّ لدراسة الكتاب المقدّس بالقدس لتقييم المكتبة وطرح خطة لتطويرها.

الزيارات

في الأيّام ٢١ و٢٢ و٢٣ مايو استقبلنا فريقًا من مكتبة لا بيرا في مدينة باليرمو الإيطاليّة بهدف اتمام مشروع التعاون فيما بيننا. تُعدّ هذه المكتبة مبادرةً من مؤسّسة البابا يوحنا الثالث والعشرون للعلوم الدينيّة حيث أنّ مكتبة لا بيرا خصّصتْ لتاريخ الفكر الإسلاميّ.

 في يوم ٢٣ مايو استقبلنا القسّ / چوستن مايرز والقسّ / چيفري بوس البروتستانتيّين من مركز الأمانة في سلطنة عُمان المخصّص للحوار بين الأديان. وجاء معهم أثناء الزيارة القسّ / ناجي عمران الّذي يخدم في مصر.

بيت الباحثين

خلال شهر مايو استقبلنا في بيت الباحثين وبكلّ فرح السيّد / خوسيه أنطونيو باريديس، أستاذ فلسفة وباحث حرّ في مدينة مدريد الإسبانيّة، والآنسة / نيونيي أوروسي والسيّد / أندراش سينتشي، طالبي دكتوراه في معهد ابن سينا بالمجر، الآنسة / جميلة وحّو، طالبة ماچستير في جامعة إيكس مرسيليا‎ الفرنسيّة، السيّدة / روزانا بوديللي، والسيّدة / ستيفانيا دي نارديس، والسيّد / فرانسوا جزاڤييه دي سان بيرن من مكتبة لا بیرا الإيطاليّة.

برجاء الضغط هنا  لتسجيلكم أو إلغاء تسجيلكم في رسالتنا الإخباريّة. إذا كنتم تودّون استقبال دعواتنا لحضور الندوات، برجاء وضع العلامة على المربّع المقابل.