رسالة الأخبار — ديسمبر ٢٠١٩

أيّها الأعزّاء،

في يوم ١٨ ديسمبر كان لنا شرف تكريم الدكتور عليّ السمّان (١٩٢٩‒٢٠١٧) الّذي لعب دورًا رئيسيًّا في حصول المعهد الدومنيكيّ على تصريح بناء مكتبته الجديدة والّتي تمّ افتتاحها في عام ٢٠٠٢. كان الدكتور عليّ السمّان رائدًا في الحوار بين الأديان في عصر آمن فيه عددٌ قليل من الناس بإمكانيّة الحوار الأخويّ والموضوعيّ فيما بين اليهود والمسيحيّين والمسلمين. لقد عمل كصحفيٍّ ورئيسٍ لوكالة أنباء ومستشارٍ للرئيس أنور السادات ورئيسٍ لمجلس الوزراء ونائبٍ لرئيس اللجنة الدائمة بالأزهر الشريف للحوار بين الأديان ولذلك لا يمكن أن يُترك بسهولة في قالبٍ محدود. يفتخر المعهد الدومنيكيّ بأنّ قاعة القراءة في المكتبة تحمل حاليًا اسم الدكتور عليّ السمّان. جرى الحفل بحضور زوجته السيّدة/ بريچيت وابنه السيّد/ سام (انظر الصورة أعلاه).

نتمنّى لكم عامًا جديدًا سعيدًا يتّسم بالدراسة واللقاءات المُثمرة.

المحاضرات

في يوم ٦ ديسمبر أعطى الأخ/ عمّانوئيل بيزاني محاضرةً بعنوان «من وثيقة أبو ظبي عن الأخوّة الإنسانيّة إلى ميثاق مكّة المكرّمة: ما مكانة الآخر؟» وذلك في معمل الأبحاث «الإسلام والغيريّة» التابع لمعهد علوم الأديان ولاهوتها.

في يومي ١١ و١٢ ديسمبر شارك السيّد/ جيوم دڤو في سمينار الفلسفة الخاصّ بالمعهد الفرنسيّ للشرق الأدنى في بيروت بعنوان «خلق—تدمير—اختفاء» وخلال هذا السمينار أعطى محاضرتين، المحاضرة الأولى مع السيّدة/ هيلين موتر والسيّدة/ ساندرين پلتييه والسيّد/ نبراس شحيّد بعنوان «الفن والتدمير» والمحاضرة الثانية مع السيّد/ نبراس شحيّد بعنوان «الابتكار والثورة: ما شكل الدمار؟».

في يوم ١٤ ديسمبر أعطى الأخ/ چان چاك بيرينيس محاضرةً بعنوان «پيير كلاڤري وكريستيان دو شيرچه: رؤيتان حول سرّ الإسلام» وذلك في جامعة فريبورج السويسريّة.

في يوم ١٥ ديسمبر أعطى الأخ/ چون درويل محاضرةً بعنوان «مخطوطات كتاب سيبويه وتأثير الشروح القديمة» وذلك في إطار الندوة الثالثة عن علوم اللغة العربيّة الّتي نظّمتْها الجامعة الأمريكيّة بالقاهرة في الفترة من ١٥ إلى ١٧ ديسمبر.

في يوم ١٦ ديسمبر شارك المعهد مع معهد البحوث للتنمية الفرنسيّ في تنظيم محاضرةٍ للباحث/ رومان سمنال بعنوان «أنشودة الذاكرة: التصوير الموسيقيّ في القرآن الكريم». وقد خُصّصتْ هذه الندوة للتقنيّات الّتي أعدّها الأطفال في جنوب المغرب من أجل حفظ القرآن الكريم.

في يوم ١٩ ديسمبر أعطى الأخ/ عمّانوئيل بيزاني محاضرةً بالجامعة الكاثوليكيّة بمدينة ليون الفرنسيّة بعنوان «العالِم والسياسيّ: مواجهة السلطة والجرأة المحافظة لأبي حامد الغزاليّ المفكّر الإسلاميّ الكبير». قام بتنظيم هذه المحاضرة معمل الأبحاث الدراسات الإسلاميّة «السلطة والتنظيم في الإسلام» التابع لمركز دراسة الثقافات والأديان.

التعاون

في يوم ١٨ ديسمبر استقبلنا السيّدة/ أنييس ماكين، أمين مكتبة المعهد الفرنسيّ للآثار الشرقيّة، وفريق العمل الخاصّ بها. لقد انتهي المشروع المشترك بيننا لترقيم أقدم كتب لدينا في إطار البوّابة الإلكترونيّة «مكتبات شرقيّة» والّذي قام بتمويله المكتبة الوطنيّة الفرنسيّة. يتمنّى المعهد الفرنسيّ للآثار الشرقيّة مواصلة هذا العمل في إطار مشروعٍ جديد  ويقوم بتمويل هذا المشروع مجموعة من المؤسّسات العلميّة الفرنسيّة.

ورشة عمل

في يوم ٣ ديسمبر أدار الأخ/ چون درويل ورشة عمل حول نقحرة الحروف العربيّة بالأبجديّة اللاتينيّة وذلك لطلّاب قسم الدراسات العربيّة والإسلاميّة في الجامعة الأمريكيّة بالقاهرة. تتوفر العديد من أدوات النقحرة على موقعنا الإلكترونيّ على صفحة «صندوق الأدوات».

الزيارات

في يوم ١٠ ديسمبر استقبلنا سيدنا/ ڤولفجانج هوبر، رئيس جمعيّة البعثة الكاثوليكيّة في مدينة ميونخ الأملانيّة والسيّدة/ ألكسندرا روث، مسؤولة العلاقات الدوليّة.

في يوم ١٨ ديسمبر استقبلنا على الغداء السيّد/ جيوم دڤو، عضو المعهد وباحث في المعهد الفرنسيّ للشرق الأدنى في بيروت.

بيت الباحثين

خلال شهر ديسمبر استقبلنا وبكلّ فرح في بيت الباحثين السيّدة/ دوروتيا رويلي والسيّد/ دينيس نوسنيتسين، باحثين في مركز الدراسات الأثيوبيّة بجامعة هامبورج الألمانيّة؛ والسيّدة/ ريبيكا سكريسليت، باحثة في معهد اللاهوت «مارجريت بوفورت»؛ والسيّدة/ رُلى خوري، مديرة مركز الدراسات عن العالم العربيّ الحديث في بيروت؛ والسيّد/ ميشيل پيتي دي لا پيريل من المؤسّسة الكاثوليكيّة الفرنسيّة «خدمة الشرق».

إصدارات

برجاء الضغط هنا لتسجيلكم أو إلغاء تسجيلكم في رسالتنا الإخباريّة. إذا كنتم تودّون استقبال دعواتنا لحضور الندوات، برجاء وضع العلامة على المربّع المقابل.