موقف الإسلام من الأديان

في السياق المعاصر لظهور علم الكلام الإسلاميّ للأديان، يتناول هذا العدد من مجلّة المعهد الدومنيكيّ هذا الموضوع من منظورٍ تاريخيّ يقوّم المكانة الممنوحة للأديان من وجهة نظر إسلاميّة. من الردود على اليهود والمسيحيّين والزرادشتيّين إلى البدع الإسلاميّة وحتّى الرؤية التقليديّة الّتي تنظُر إلى جميع الأديان باعتبارها تعبيراتٍ أو مظاهرَ دينيّةً انبثقتْ عن الدين الحقيقيّ الّذي هو الإسلام، كما أنّ هناك أيضًا في التاريخ تيّاراتٍ أو مفكّرين يذهبون إلى صحّة الديانات الأخرى ومن ثمَّ فالمسألة بالنسبة لهم هي تقدير المساهمة الأصليّة والضروريّة لكلّ دين حسب مشيئة الله. وكما توضّح بعض المداخلات فإنّ تجديد هذا المنظور له تأثيرٌ على موقف الإسلام والمسلمين من غير المسلمين.

اضغط هنا لقراءة المقالات.

التعليقات مغلقة